ملح الهيمالايا بديل الملح العادي

الملح الوردى هو نوع من أنواع الملح يتم استخراجه في باكستان، يشبه كيميائيا ملح الطعام، و يحتوي على ما يصل إلى 98 % من  كلوريد الصوديوم. ونسبة 2% تحتوى على معادن ، مثل البوتاسيوم والماغنيسيوم والكالسيوم، والتي تعطي الملح لونه الوردي الفاتح.

كيف يتم استخدام الملح الهيمالايا الوردي
 

ونشر موقع ” medicalnewstoday” تقرير عن الملح الوردى ، الذى يتم استخدماه بنفس الطريقة التي يستخدم بها ملح الطعام المشترك  في الطهي، كما أنها تستخدم بدلا من أملاح الاستحمام.

لماذا يحتاج الجسم إلى الملح؟
 

الصوديوم هو معدن أساسي موجود في الملح يحتاجه الجسم فى عدد من الوظائف منها:

·       استرخاء العضلات

·       الحفاظ على توازن السوائل المناسبة ومنع الجفاف بالجسم

·       إرسال نبضات النظام العصبى للجسم

·       منع انخفاض ضغط الدم

الفوائد الصحية لملح الهيمالايا الوردي
 

1-  ترطيب الجسم

إضافة قليل من الملح الوردي إلى الوجبات أو المشروبات يساعد الجسم على تحقيق التوازن الأمثل للسوائل، وبالتالي منع الجفاف، بفضل وجود 98% من  مكوناته من الصوديوم

2-   محتوياته طبيعية 100%

على اى إضافات عادة ما يتم تكرير ملح الطعام بشكل كبير ومختلط مع عوامل منع التجلط، مثل ألوموسيليكات الصوديوم أو كربونات المغنيسيوم، لمنع التكتل، ولكن ملح الهيمالايا أقل معالجة، وعادة لا يحتوي على أى إضافات.

الاحتياطات الواجب اتخذها عند استخدام الملح الوردى
 

يجب أن تؤخذ  في الاعتبار عدد من النقاط عند استخدام الملح الهيمالايا الوردي أهما:

·       قلة وجود اليود به

اليود هو المعدن الذي يحتاجه الجسم للحفاظ على وظيفة الغدة الدرقية ، ويستخدم ملح اليود للحد من حالات الإصابة بتضخم الغدة الدرقية.

على الرغم من أن ملح الهيمالايا الوردي قد يحتوي بشكل طبيعي على بعض اليود، فإنه على الأرجح يحتوي على كميات أقل من الملح المعالج باليود ، ولذلك، قد يحتاج أولئك الذين يعانون من نقص اليود البحث عن مصادر أخرى من اليود عند استخدام الملح الوردي بدلا من ملح الطعام المعالج باليود.

·       تناول الصوديوم

على الرغم من أن الصوديوم عنصر هام للجسم، ولكن الكميات الكثير منه  يمكن أن يكون لها آثار صحية سلبية، لذلك يجب على أولئك الذين يعانون من مشاكل في الكلى أو القلب أو الكبد، مراقبة تناول الصوديوم والحد من استخدامهم لجميع أنواع  الملح، بما في ذلك ملح الهيمالايا الوردي.

فيما أوصت دراسة لمنظمات الغذاء العالمية لعامي 2015 – 2020 بأن يتناول الناس أقل من 2300 ملليجرام من الصوديوم يوميا، وهو ما يعادل  1 ملعقة صغيرة من الملح .

وقد ارتبط عدد من الأمراض الخطيرة باستخدام مقادير عالية من الصوديوم، منها:

ارتفاع ضغط الدم

مرض القلب

السكتة الدماغية

تليف الكبد

هشاشة العظام

مرض الكلية

[tp_widget][/tp_widget]

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%